حوكمة الشركات

حوكمة الشركات

ترتكز الحوكمة في البنك السعودي للاستثمار على أساس تعزيز قيم النزاهة والشفافية والمساءلة من خلال تحديد مسؤوليات كل من مجلس الإدارة وإدارة البنك والمساهمين. وبالنسبة للبنك فإن الالتزام بمبادىء وقيم الحوكمة أثناء تنفيذ الأعمال هو مؤشر على مدى شمولية وفاعلية الإدارة.

المبادئ التوجيهية للحوكمة في البنك السعودي للاستثمار وعقد تأسيس البنك
المبدأ الأول
يلعب مجلس الإدارة دورا رئيسيا في إقرار رؤية البنك وأهدافه واستراتيجياته. كما أن مجلس الإدارة مسؤول أمام مساهمي البنك عموما، ويحرص المجلس على تحقيق مصالح البنك بأفضل صورة ممكنة.
المبدأ الثاني
يحدد مجلس الإدارة الإطار الثقافي و الأخلاقي للبنك.
المبدأ الثالث
يتعين على كافة أعضاء مجلس إدارة البنك ممارسة القرار المستقل و القيام بالرقابة المستقلة على الإدارة.
المبدأ الرابع
يتألف مجلس الإدارة من عدد مناسب من الأعضاء الذين يملكون قدرا واسعا ومتنوعا من المهارات والخبرات والتجارب والمعلومات الأساسية، والقادرين على الفهم الفعال والصحيح للمشاكل والقضايا التي تنشأ في مجال الأعمال المختلفة للبنك. علما بأن رئيس مجلس الإدارة هو شخص مستقل، ودوره منفصل تماما عن دور الرئيس التنفيذي للبنك.
المبدأ الخامس
وجود نظام فعال لدى مجلس الإدارة للرقابة على المخاطر إلى جانب الرقابة الداخلية في البنك.
المبدأ السادس
يعمل أعضاء مجلس الإدارة بمنتهى الجد والحرص على أساس من المعرفة المستنيرة والمناسبة ولديهم إمكانية الحصول على جميع المعلومات ذات الصلة بأعمال البنك وفي الوقت المطلوب.
المبدأ السابع
تقع على عاتق مجلس الإدارة مسؤولية تعيين الرئيس التنفيذي والتقييم المستمر لأدائه.
المبدأ الثامن
يتأكد مجلس الإدارة من أن البنك يتواصل بشكل دوري منتظم مع المساهمين ومع أصحاب المصلحة الآخرين وأن هذا التواصل يتم في الوقت المطلوب وبالحد الذي يعتقد المجلس أنه يصب في مصلحة البنك، بحيث يكون لدى المساهمين معلومات كافية لاتخاذ القرارات المستنيرة والمناسبة فيما يتعلق بالبنك.
المبدأ التاسع
يتم تقييم أداء مجلس الإدارة (بما في ذلك أداء رئيس المجلس وأعضاء المجلس بشكل فردي، وعند الضرورة يتم تقييم أداء اللجان الفرعية للمجلس) بشكل دوري منتظم، وتتخذ الإجراءات المناسبة لمعالجة أي نقاط يتم تحديدها في اطار عملية التقييم.
معلومات ذات صلة